ماهو البير ماركت والبول ماركت والفرق بينهما؟ وأيهما أفضل للإستثمار

بلوكوين13 فبراير 2023آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
بلوكوين
العملات الرقمية
ماهو البير ماركت والبول ماركت والفرق بينهما؟ وأيهما أفضل للإستثمار

ترتفع نسبة البحت عن سؤال ماهو البير ماركت؟ او ماهو البول ماركت؟ على محرك البحت واليوتيوب في كل مرة يشهد فيها البتكوين والإيثريوم هبوطا حادا على منصات التداول او إرتفاعها محققة قمما جديدة، والتى يرتفع معها نسبة المتداولين الجدد بهذف إقتناص فرص إستثمارية في الكريبتو.

البير ماركت او سوق الذب من المصطلحات المرتبطة بالأزمات غالبا، بينما يعاكسها البول ماركت او القمة، حيث يكون عليها قرار البيع والشراء خصوصا للمستثمرين.

إقرأ أيضا : شرح طريقة التسجيل في منصة Binance

البول ماركت او سوق الثور مصطلح مفضل للجميع حيث يشير دائما الى حالة السوق إيجابية وأرباح عالية ووضعية إقتصادية مستقرة عالميا.

في هذا الموضوع على موقع بلوكوين سنقوم بالإجابة على سؤال ماهو البير ماركت؟ ومتى نعرف اننا في القاع؟ وأهم العلامات التى تذل على اننا في bear market؟ وأيضا سنعرف ماهو البول ماركت؟ والكثير من المعلومات وتحليلات المبنية على دراسات أجنبية.

الفرق بين البير ماركت والبول ماركت - بلوكوين

ماهو البير ماركت bear market و Bull Market؟ :

قبل أن نعرف الأسباب ونتائج يجب ان نفهم ماهو البير ماركت او الأسواق الهابطة؟، بحسب الخبراء فإن أي هبوط في السعر الأسهم او العملات الرقمية او الأسواق بشكل عام بنسبة 20% هو مؤشر اننا في أسواق هابطة والتى يشار اليها بالبير ماركت.

سوق الدب وسوق الثور هي مصطلحات متضادة، حيث أن Bear Market يعني الهبوط وBull Market يعني الصعود في أسواق الكريبتو.

البير ماركت ليست منطقة قاع الهبوط محددة بل هي فترة النزول والتى يمكن أن تستمر شهور وسنوات على غرار أزمة 2008، حيث تبداء عملية البيع وإستمرار الخسارة بشكل أكبر وذالك يزيد من هبوط الأسواق مسببا هلع البيع.

الهبوط في حالة bear market لا يكون مرتبط بعملة واحدة بل هي أزمة أسهم وأسواق عالمية ومؤشرات هابطة بالإضافة الى العملات الرقمية وخصوصا البتكوين، كل هذه الأسواق تكون باللون الأحمر الهابط.

تبداء الأسواق في دخول في البير ماركت بسبب خوف المستثمرين والمتداولين من إنهيار الأسواق لأسباب سياسية وإقتصادية متل حرب روسيا واكرانيا التى خلقت أزمة الطاقة عالميا، مما سبب في دخول العالم في أزمة ركود وإرتفاع التضخم وزيادة نسبة الفائدة وتأثيرعلى الأسعار.

أما البير ماركت في العملات الرقمية غالبا يكون نتيجة عزوف المستثمرين عن تداول او إستثمار المزيد من الأموال لشراء العملات الرقمية، وتبداء الأسواق بالتراجع مسببة زيادة البيع وقلة الشراء.

تأخد العملات الرقمية أثناء bear market فترة بين سنة وسنتين لنشهد إرتفاع جديد في العملات المشفرة، وعلى سبيل المتال إستمرار هبوط البتكوين من 2016 حتى أواخر 2017 لتبدء مرحلة الصعود بداية 2018.

إقرأ أيضا : شرح طريقة الإيداع في منصة بينانس

في 2021 حققت العملات الرقمية أعلى قمة خلال الصعود Bull Market لتصل العملات الرقمية الى أرقام غير متوقعة، لتدخل مع بداية 2022  شهدنا أسوء هبوط للبتكوين والإيثريوم بنسبة 70% من قمة 68 الف دولار الى 17 الف دولار للبتكوين، ويمكن أن يستمر أكثر بالهبوط ليصل الى 15 الف بسبب إرتفاع نسبة التضخم وزيادة الفوائد والحرب الروسية وإرتفاع أسعار الطاقة والغداء والأزمات المتلاحقة.

البول ماركت هي فترة الإنتعاش في الأسواق وقد شهد البتكوين والإيثريوم أزها فتراتهم خلال مرحلة Bull Market السابقة بالصعود البتكوين الى 68 الف دولار والبتكوين الى ما يقارب 5 الف دولار.

غالبا تكون فترة البول ماركت غير مناسبة للإستثمار حيث غالبا يأخد السوق إتجاه هابط بعد فترة، ويمكن بذالك خسارة ما يصل الى 100% من رأس المال، لهذا قم بالشراء البتكوين او الإيثريوم في القاع او قريبا منه لتحقق الأأرباح مع أي صعود قادم.

البير ماركت والبول ماركت في البتكوين - بلوكوين

أسباب هبوط الأسواق bear market وأسعار العملات الرقمية :

هناك الكثير من الأسباب التى تؤذي الى هبوط الأسواق، وقد تكون مباشرة او غير مباشرة، وتحسنها يمكن أن يسبب صعود في الأسواق وحدوث البول الماركت ومن أبرزها :

  1. تباطؤ الإقتصاد وتراجع نمو العالمي.
  2. الحروب متل حرب روسيا واوكرانيا.
  3. الأوبئة متل وباء كورونا حاليا.
  4. التضخم والذي وصل حاليا الأعلى مند 35 عام.
  5. رفع نسبة الفوائد خصوصا الدولار الأمريكي.
  6. أزمات دولية وإرتفاع أسعار الطاقة والغداء.
  7. تفجر فقاعات السوق متل ما حصل مع عملة Luna

مراحل حدوث البير ماركت و البول ماركت في اسواق الأسهم:

غالبا يتم توقع إتجاه الأسواق ومعرفة هل سندخل في البير ماركت او سيستمر الصعود نحو البول ماركت، وذالك يكون نتيجة قراءة المؤشرات التى يتم الإعتماد عليها، وتبداء رحلة الدورية بين البول ماركت والبير ماركت كما يلي :

  1. نكون غالبا في القمة Bull Market حيث يكون الجميع قد حقق ارباح والأسواق في أحسن وضعية.
  2. المرحلة التانية يبداء تباطؤ نمو وتراجع أسعار الأسهم وإنخفاض الأرباح لدى الشركات والمتداولين.
  3. يبداء المؤشرات الإقتصادية بالطهور بالأحمر بإنخفاض الإنتاج وضعف الطلب وإنقلاب المؤشرات سلبية بعد ان كانت إيجابية ويصاب بعض المستثمرين بالدعر حيث ترتفع نسبة البيع.
  4. تبداء مرحلة bear market بإستمرار البيع مع طهور المزيد من الأزمات وإستغلال المتداولين الإضطرابات لجني الأرباح.
  5. نصل الى مرحلة الإستسلام ويكون الإنخفاض تجاوز 20% حيث يتوقف البيع ويتذبذب السوق بالصعود والنزول بقمم صغيرة.
  6. تستمر الفترة من شهر الى شهور وسنوات لتبداء الأسواق بالتعافي وطهور مؤشرات إيجابية لترتفع نسبة الإستثمار من جديد وإرتفاع السيولة.
  7. إنطلاق الأسواق نحو قمة جديدة التى يمكن ان تصل حتى 100% او 200% حسب نوع الأزمة لتحقق قمم جديدة او ما يسمى فترة الأسواق الصاعدة Bull Market.

القاع في البتكوين - بلوكوين

ماهو البير ماركت في العملات الرقمية؟ :

يتزعم عالم الكريبتو عملة البتكوين والإيثريوم والتى تستحود على 60% من سوق الكريبتو وأي هبوط او صعود فيها يساهم في جر العملات الأخرى معها، وغالبا يكون البير ماركت والبول مراكت مرتبط بالبتكوين حيث نرى هذه المراحل :

  1. تكون العملات في القمة Bull Market بنسبة إرتفاع عالية جدا عن القمة السابقة.
  2. تبدء مرحلة تشبع شراء وإنخفاض السيولة وإرتفاع البيع لجني الأرباح.
  3. تبدء مرحلة الإنحدار وهبوط السوق وإستمرار البيع وزيادة صفقات الفيوتشر Futures لجني الأرباح في الهبوط.
  4. تستمر الوضعية إنخفاض كبير تم صعود ضعيف الى أن يصل الى القاع او مرحلة الإستسلام وتكون غالبا في البتكوين خسارة بنسبة 80%.
  5. ندخل في مرحلة الإستقرار يكون مناسب للمتداولين حيث لا يكون هبوط عنيف او صعود قوي، وتستمر عاما تقريبا.
  6. مع طهور أي مؤشر إيجابي يبداء البتكوين بالإرتفاع ويسحب معه باقي العملات الرقمية الأخرى.
  7. يستمر الصعود ليتجاوز القمة السابقة بنسبة تصل حتى 200% وأكثر في بعض العملات.
  8. نصل في النهاية الى القمة او Bull Market التى غالبا تكون لفترة قصيرة لتتكرر العجلة بالهبوط مرة أخرى.

الفرق بين Bull Market و bear market؟ وأيهما أفضل للإستثمار؟

من أجل وضع خلاصة لشرح وتبسيطها سنحاول وضع المعلومات مختصرة لتوضح الفرق بين البول ماركت والبير ماركت وهي :

bear market : هي الأسواق التى تكون حالية هبوط وخسارة بعد تجاوز 20% ويشمل الأسهم والكريبتو اوالشركات.

Bull Market : هي الأسواق الصاعدة وتكون قد إرتفعت بنسبة 20% من أعلى قمة سابقة ويشمل ذالك جميع انواع الأسهم والعملات الرقمية.

أيهما أفضل للإستثمار البير ماركت او البول ماركت؟ :

طبعا يجب دائما شراء في حالة الأسواق الهابطة والإنتظار حتى إستقرار الأسعار في القاع او قريبا منه وشراء بعد ذالك بنسبة 50% من رأس المال وأي إستمرار في الهبوط تشتري المزيد.

عند إرتداد الأسواق بنسبة 10% فقط ستكون قد بداءت بتحقيق الأرباح ويمكنك البدء بالبيع جزئيا او الإنتظار الى أن تصل الى مرحلة تشبع او الأقل ان يصل السعر الى القمة سابقة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة